أحد مواقع مجموعة وشوشة الإعلامية

رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
رئيس التحرير
محمد القاضي

في عيد ميلاده الـ 50.. هيثم فاروق نجم الزمالك العالمي وأسطورة التحليل الكروي

الإثنين 04/يناير/2021 - 03:40 ص
هيثم فاروق
هيثم فاروق
هيثم فاروق هو أحد نجوم نادي الزمالك ومنتخب مصر الذين سطروا تاريخًا ذهبيًا فى تاريخ الكرة المصرية، بل وتربع فى قلوب محبى القلعة البيضاء حتى بعد اعتزاله الكرة وجلوسه على مقعد المحللين، فكان النجم الذى استطاع أن يأخذ ببرايقه محبه الجمهور بشتى انتمائته فتجد الأهلاوي والزملكاوي يكنون له حبًا واحترامًا كبيرًا ولما لا وهو صديق للجميع حتى فى النقاشات التى يخافها البعض عبر مواقع السوشيال ميديا.


ويحتفل اليوم "هيثم فاروق"، نجم نادي الزمالك ومنتخب مصر الأول بعيد ميلاده الـ 50.


ولد هيثم فاروق في الرابع من يناير عام 1971، حيث بدأ مسيرته الكرويه في فريق الأوليمبي السكندري، والذي دام معه ستة مواسم بين جدرانه لينضم خلالها لصفوف المنتخبات القومية في مراحلها السنية المختلفة، قبل أن يبدأ رحلة إحتراف من نوع خاص في أوروبا وتحديداً مدينة روتردام معقل فريق فاينورد الهولندي الذي لعب له موسماً واحداً شارك خلاله في 4 مباريات 2 منها في الدوري الهولندي وواحدة في الكأس وأخرى في كأس الاتحاد الأوروبي.


وبالرغم من قصر فترة إحترافه في هولندا إلا أنها تعد المحطة الأكثر تأثيراً في حياته الكروية، حيث مازال يرتبط بعلاقات مع مسئولي النادي الهولندي ويحظى بإحترام الجميع كلما تواجد في مدينة روتردام.


وبنهاية موسم 1997 ترك فاروق هولندا ليبدأ تجربة جديدة مع نادي هيلسينبرج السويدي، الذي لعب له موسمين، وبعدها طار إلى بلجيكا لينضم لصفوف نادي أوستندا البلجيكي، ويختتم فيه مسيرته الاحترافيه ويعود بعدها إلى أرض الوطن ليتوج بالبطولات مع ناديه المفضل الزمالك.


على الرغم من كونه إستمر لمدة موسمين فقط داخل أسوار ميت عقبه، لعب خلالهم بقميص نادي الزمالك موسم 1999 حتي عام 2001، الآ أنه خطف قلوب عشاق الأبيض بالتألق ضمن صفوفه محلياً من جديد ليتوج مع القلعة البيضاء بكأس الكؤوس الأفريقية، وبطوله درع الدوري العام موسم 2001-2000 بالإضافة إلى السوبر المحلي.


وواصل فاروق مسيرته المحلية بالإنضمام لصفوف الإسماعيلي والترسانة، وإختتمها بموسم وحيد مع المصري البورسعيدي عام 2006، ليعتزل كره القدم ويبدأ معه رحلة تألق أخرى على الشاشات لا تقل في قوتها عن نظيرتها في الملاعب.


بدأ هيثم فاروق رحلته الجديدة مع الإعلام الرياضي عقب إعتزاله عام 2006، في برنامج عن الكرة العالمية على شاشة النيل الرياضية وحقق نجاحاً ملموساً، وينتقل بعدها للانضمام للاستوديو التحليلي الخاص بقناة مودرن سبورت ويبزغ نجمه بشدة عن طريق الإحصائيات المميزة التي يقدمها عن اللاعبين والأندية وكذلك الحكام.


فاروق الذى بات نجمًا إعلاميًا فى عالم التحليل والإحصائيات لمباريات كرة القدم بجميع دوريات العالم عبر شبكة قنوات "بين سبورت" الرياضية، المحلل الكروي الذي يحبه وينتظره الكثيرين حول العالم العربي، نظراً لتحليله الشيق والممتع ولما يملكه من خبرة كبيرة بالكرة الأوروبية.

إرسل لصديق

Top