>

أحد مواقع مجموعة وشوشة الإعلامية

رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
رئيس التحرير
محمد القاضي

بالصور.. 4 محطات جعلت من توتي «قيصر روما»

عمرو مصطفى
الإثنين 29/مايو/2017 - 12:22 م
فرانشيسكو توتي
فرانشيسكو توتي

استحق فرانسشكو توتي، ملك روما الإيطالي، لقب "القيصر" عن جدارة واستحقاق بعد مسيرة عطاء وبطولات كبيرة مع فريق العاصمة الإيطالية منذ نعومة أظفاره في عالم الساحرة المستديرة.

 

وجذب توتي الأنظار إليه مع روما منذ عام 1992، حين خاض الملك أولى مبارياته مع الفريق، وقدم العديد من اللمحات الباقية في أذهان الجماهير، وهناك بعض المحطات في تاريخ توتي مع روما، التي لا يمكن أن يمحيها الزمان.

 

ويستعرض "الملعب" أبرز 4 محطات تاريخية في تاريخ "توتي" جعلت منه قيصر روما الإيطالي، قبل قراره بتوديع الساحرة المستديرة.

 

مغامرة

يمتلك توتي شخصية القائد والمغامر معاً، حيث تعرض نجم روما لموقف يدل على ذلك قبل مونديال 2006 بعدما تعرض توتي لكسر مضاعف في قدمه أثناء مباراة إمبولي في الدوري، وكان مهددًا بالغياب عن كأس العالم.

 

ورفض توتي الاستسلام للإصابة اللعينة وعاد قبل نهاية الموسم، ونصحه الأطباء بعدم التعجل في العودة للملاعب ولكن روما كان ينتظر نهائي كأس إيطاليا أمام انتر ميلانو،  وأصر توتي على المشاركة في المباراة، ليغامر بإمكانية مشاركته في كأس العالم، بل ربما بمسيرته كلها.

 

وخسر وقتها روما بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، إلا أن ذلك الموقف سيبقى في ذاكرة جماهير روما مع توتي للأبد.

 

الهداف التاريخي لديربي روما

يعد توتي هو الهداف التاريخي لديربي روما بـ11 هدفاً، مع جعله ملوك متوج عند جماهير فريقه، خاصة لما تشهده هذه المباريات من عصبية جماهير وندية عالية.

 

وحرص توتي في مثل هذه الديربيات على توجيه رسائله لجماهير غريمه لاتسيو، وفي موسم 1999، كان لاتسيو متقدما بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، قبل أن يصنع توتي هدفا ويسجل آخر لينتهي اللقاء بالتعادل.

 

وفي مباراة الإياب بنفس الموسم، أحرز توتي مرة أخرى هدفًا في مرمى النسور بالدقيقة الأخيرة من عمر اللقاء، ليخلع قميصه ويظهر قميصًا مكتوب عليه "لقد فعلتها بكم مرة أخرى".

 

مهارة "اللوب"

أهم ما يميز توتي براعته في وضع الكرة على طريقة "اللوب" من فوق حراس المرمى، فتوتي يمتاز طوال عمره بوضع الكرات فوق حراس المرمى، وليس هناك أطول من "فان دير سار" ليكون ضمن ضحاياه.

 

توتي سفيرًا

تم اختيار توتي في عام 2003 كأحد سفراء منظمة "UNICEF" لتنظيم الأعمال الخيرية للأطفال.

 

خلال مسيرة قائد نادي روما، التي بدأت عام 1992، منذ أن كان عمره 16 عاماً، أعطى اللاعب اهتماماً خاصاً للأطفال في إيطاليا وخارجها، وخصص لهم جزء من أرباحه، وجمع تبرعات سواء من أجل منظماته الخيرية التي يمولها أو من أجل منظمات محلية ودولية أخرى معنية بالأطفال.

 

 أشهر "سيلفي" للقيصر

ابتدع توتي ظاهرة السيلفي داخل الملاعب، بعدما كانت حديث العالم، حيث احتفل نجم نادي روما بهدف التعادل الذي أحرزه في مرمى لاتسيو، ضمن مباريات الجولة الـ18 من الدوري الإيطالي بطريقة الـ"سيلفي" أمام مدرج جماهير فريقه.

 

وقام مشجع ينتمي لصفوف نادي روما برسم ووشم "الرومانيستا" سيلفي توتي على يده في طريقة جديدة للتعبير عن هوس الجمهور بالكرة.

بالصور.. 4 محطات جعلت من توتي «قيصر روما»
بالصور.. 4 محطات جعلت من توتي «قيصر روما»
بالصور.. 4 محطات جعلت من توتي «قيصر روما»
بالصور.. 4 محطات جعلت من توتي «قيصر روما»

إرسل لصديق

ads
توقعاتك من سيتأهل للدور القادم في كأس زايد للأندية الأبطال

توقعاتك من سيتأهل للدور القادم في كأس زايد للأندية الأبطال
Top