>

أحد مواقع مجموعة وشوشة الإعلامية

رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
رئيس التحرير
محمد القاضي
ياسر قاسم
ياسر قاسم

الفراعنة والاولاد.. وجمهورنا حاضر فى الميعاد

الجمعة 05/يوليه/2019 - 02:19 ص
غدا السبت ...جميعنا يترقب بكل الاهتمام مباراتنا المنتظرة مع جنوب افريقيا فى دور الستة عشر لبطولة امم افريقيا مصر 2019 باستاد القاهرة .


غدا والكل يعلم تماما لابد من فائز باللقب لا مجال إلا للانتصار الذى نتمنى جميعا ان يكون من نصيبنا نحن أحفاد الفراعنة بالتغلب على اولاد جنوب افريقيا .


لكن النصر لن يأت بالكلام وحده بل بالجهد والعرق والإحساس بقيمة وعظمة وشرف ارتداء فانلة منتخب مصر .


على الجميع دون استثناء تحمل مسئوليته اللاعبون داخل المستطيل الاخضر والجهاز الفنى والبدلاء على دكة الاحتياط واعضاء مجلس اتحاد الكرة وضرورة القيام بدورهم الاساسي وهو تحفيز اللاعبين فهم يحملون على عاتقهم تحقيق امال وطموحات اكثر من مائة مليون مصرى فى الحصول على اللقب الافريقى وعدم تفويت الفرصة خاصة وأننا اصحاب الفرح البلد المضيف لكل الاشقاء الأفارقة .


ودون شك الجمهور وكالعادة سيكون على الميعاد وسيملأ مدرجات ستاد القاهرة عن اخرها لمؤازرة الفريق ف. المباراة الهامة .


مطلوب من الجمهور التشجيع ثم التشجيع ثم التشجيع من اول لحظة وحتى نهاية اللقاء .


حان وقت الاختبار الحقيقى والذى لا يحتمل اى تهاون او استهتار فالبقاء للاقوى ولا مجال للتعويض .


الارض ارضنا والجمهور جمهورنا والمدرجات مدرجاتنا نعمل إللى علينا والباقى على ربنا .


للفريق والجماهير انسوا الدور الاول واللى فات مات وننظر للحاضر ونفتح صفحة جديدة.


لا داع للحديث عن الماضى ولعبنا حلو او وحش فى المباريات الماضية ليس هذا هو المهم الان. .وانما المهم هو لقاء الغد امام اولاد جنوب افريقيا .


لا مجال للنقد الان ..كلنا ايد واحدة ورجل واحد خلف منتخبنا نؤازر وندعم ونحفز فتلك المرحلة لا تحتمل جلد الذات .


امامنا اربع جولات يجب تخطيها للوصول الى منصة التتويج وحمل الكأس الغالية والحساب فى الاخر مع نهاية المشوار .


جماهيرنا ادعوا ان يكلل نجاح مصر فى التنظيم الأكثر من رائع بالحصول على الكأس الإفريقية حتى تكتمل الفرحة حتى نشعر بطعم السعادة الحقيقية التى ينتظرها ويترقبها بفارغ الصبر الملايين من المصريين .


اعلموا جيدا جماهير ولاعبين وبلا اى مبالغة ان هناك من يتربص بهذا البلد وبشعبه املا فى الشماته يدعون ليلا ونهارا بسقوط منتخبنا فى البطولة حتى تفسد الفرحة المصرية .


وود هولاء لو تمكنوا من وأد احلام الملايين من ابناء مصر  وإشاعة الغم والحزن بين المصريين   .


لكن هيهات منتخب مصر قدها وقدود وجماهيرنا فوق الوصف لا تعترف بالمستحيل  وهى دائما وابدا اللاعب رقم واحد داخل الملعب .

إرسل لصديق

Top