أحد مواقع مجموعة وشوشة الإعلامية

رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
رئيس التحرير
محمد القاضي
حازم ماهر
حازم ماهر

كلمتين وبس!

السبت 21/ديسمبر/2019 - 06:05 م
* سبحان مغير الأحوال... سبحانه الذي يغير ولا يتغير، قبل بداية الموسم توقع الكثيرون أن ينجح المدرب الصربي ميتشو مع الزمالك، فيما كان تعاقد الأهلي مع المدرب السويسري رينيه فايلر يمثل علامة استفهام، لينجح فايلر في صناعة فريق جديد للمارد الأحمر لا يقف أمامه أحد، ويعود ميتشو إلى بلاده بخفي حنين، ويبدو أن الفرنسي كارتيرون يسير على خطاه، ورحيله بات قريبا... والنتائج خير دليل على توقعي.


* عمل فايلر مع الأهلي واضح وضوح الشمس، ومن يشكك في قدراته لا يفقه شيئا في كرة القدم، المدرب السويسري الذي لم يتوقع نجاحه أحد، نجح بنفس لاعبي الموسم الماضي إلى جانب محمد مجدي قفشة في صناعة فريق شرس، قادر على تحقيق الفوز وتقديم مستويات رائعة، مع الاعتماد على التحرك بدون كرة، واللعب من لمسة ولعبة واحدة ليس أكثر، وبالتالي رد على كل المشككين، مؤكدا بما لا يدع مجالا للشك أنه يسير على خطا الكبار المجري هيديكوتي، والألماني ديتريش فايتسا والبرتغالي مانويل جوزيه.


* كما أكد رئيس النادي الأهلي معشوق جماهير الكرة المصرية المحترم الخلوق الأسطورة محمود الخطيب "بيبو" ومن اختار معه فايلر على بُعد النظر في اختيارهم لفايلر، وحقيقة لا أعلم على أي أساس تم اختياره، وهل لعب الحظ دورا مع بيبو ورفاقه في هذا الاختيار... على أي حال الحظ لا يأتي إلا لمن يستحقه، والأهلي يستحق وبيبو يستحق أيضا... أما فايلر فيستحق بكل تأكيد أن يكون مدربا لنادي القرن أو أعظم ناد في الكون كما يحلو لجماهيره أن يسموه! 


* وصل الزمالك إلى حالة يرثى لها، ويندى لها الجبين خجلا، هل هذا هو الفريق الذي تم إنفاق ملايين الدولارات والجنيهات عليه، هل هؤلاء هم اللاعبون الذين تعاقد رئيس النادي مرتضى منصور معهم بأموال طائلة بحثا عن تحقيق بطولة الدوري؟ ماذا حدث للفريق؟ وما أسباب هذا الانهيار في بداية الموسم؟ بالطبع الإجابة معلومة ومعروفة للجميع، ولا أحبذ الخوض فيها... لكن من المؤكد أن القلعة البيضاء في حاجة ماسة إلى عودة أبنائها الحقيقيين المخلصين وابتعاد أو بالأحرى إبعاد الدخلاء الذي قضوا على الأخضر واليابس داخل النادي ودخروا علاقاته مع الجميع.


* هالني المستوى الذي قدمه الإسماعيلي في مواجهته أمام النادي الأهلي، وأجمل تعليق قرأته عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" كتبه  عضو مجلس إدارة نقابة الصحفيين الصعيدي "الدكر" محمود كامل، ومفاده أنه في حال ارتداء جميع الأندية زياً احمراً اما الاسماعيلي، فأن الدراويش سينافسون على لقب بطولة العالم للأندية! والسؤال الذي يطرح نفسه بقوة، لماذا لا يلعب لاعبو الإسماعيلي بنفس الروح أمام جميع المنافسين؟ 


لمحات


* مخطئ من يضع نفسه في مقارنة مع النادي الأهلي... القلعة الحمراء تاريخ زاخر بالقيم والمبادئ والبطولات والانجازات الحقيقية... من يقارن نفسه بهذا الكيان العريق فلن ينال إلا........!


* "أوتوبيس" الزمالك الذي اعتبره مسؤولوه انجازاً يضاف لإنجازات مجلس الإدارة تم استخدامه لإذلال وإهانة اللاعبين بعد التعادل مع سموحة، من خلال إصدار تعليمات للسائق بمغادرة استاد القاهرة قبل انتهاء اللقاء، ليستقل اللاعبون سيارات أجرة... هل هكذا تدار كرة القدم؟ 


* حسام البدري لم ولن ينجح مع المنتخب... أتمنى أن يخيب ظني في الجزار!!


* حالة من الهلع والرعب تنتاب عدداً من المحليين حينما تسند لهم مباريات الزمالك... التحليل أمانة ومسؤولية "واللي خايف ومش قادر يروح"!                  


* كهربا ... نورت الأهلي!!


* وأخيرا وليس آخرا... لا للتعصب... شعاري في الحياة!!

إرسل لصديق

Top