أحد مواقع مجموعة وشوشة الإعلامية

رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
رئيس التحرير
محمد القاضي
عادل عطية
عادل عطية

أمال وطموحات

الجمعة 06/مارس/2020 - 11:12 م
يخوض رباعى الأندية المصرية خلال اللحظات القادمة مواجهات أفريقية ذات طابع خاص .. بعضها يتسم بالشراسة ومعظمها يتصف بالقوة والندية والكفاءة وجميعها مطلوب فيها الفوز فى لقاءات العودة لدور الثمانية ببطولتى أفريقيا للأبطال والكونفدرالية.. 


حيث يلاقى القطبين الزمالك والأهلى  الترجى التونسى وصن داونز الجنوب افريقى خارج الديار  اليوم و غدا ، بينما يستضيف بيراميدز فريق زاناكو الزامبى ، أما المصرى البورسعيدى يطير الى المغرب لمواجهة نهضة بركان .. أعلنت الاندية المصرية  حاله الطوارئ القصوة فور أنتهاء مباريات الذهاب و دخولهم مرحلة المطبات الصعبة التى تحتاح الى تركيز كبير وجهد وفير، حيث حشدوا  كل الطاقات وأستنفروا  كافة الجهود تأهبا للقاءات الهامة المؤثرة فى مشوارهم الأفريقى .. 


أبناء الزى الابيض  يعيشون  أفضل فتراتهم الفنية من خلال أرتفاع المستوى  الفنى  والبدنى للاعبين  فى كافه الخطوط و بقيادة فرنسية واعية و متميزة لكارتيرون  ومعاونية ، حيث أستطاع الفريق  أن يحصد بطولتين فى أسبوع واحد ويسعى غدا الى تحقيق التفوق على بطل تونس للمره الثالثة على التوالى فى غضون شهر وأقصائه من البطولة الأفريقية الذى يحمل لقبها للعام الثانى على التوالى ويتأهل على حسابه للدور نصف النهائى .. 


وفى بريتوريا معقل فريق صن داونز يأمل رجال القلعة الحمراء تأكيد تفوقهم بثنائية نظيقة بالقاهرة والتغلب على البطل الجنوب أفريقى القوى والعنيد والصعود للمرحلة التالية عن طريقه ومحو ذكرى الخماسية الأليمة من البطولة الماضية .. بينما يدخل  الوافد الجديد للمعترك الافريقى بيراميدز فى مواجهة سهلة ويسيرة المنال امام زاناكو الزامى المتواضع فنيا على ملعب الدفاع الجوى يوم الأحد القادم  ويسعى لتكرار فوزه الذى حققة بثلاثية نظيفة فى مدينة لوساكا الزامبية وحجز تذكرة المرور للدور قبل النهائى .. 


فى حين تبقى مهمة ابناء المدينة الباسلة المصرى البورسعيدى صعبة ولكن ليست مستحيلة فى لقاءه امام نهضة بركان المغربى وصيف البطولة الماضية بعد تعادلهم الايجابى بالسويس بهدفين لكل منهما مما يستوجب على المدير الفنى طارق العشرى ولاعبوه فرض الرقابة اللصيقة على الارواق الرابحة للمنافس وخاصة  صاحب هدفى الذهاب محسن ياجور وأخرين وأستغلال أشباه الفرص لتخطى العقبة المغربية الوعرة بنجاح.. 


كل الأمنيات الطيبة  للرباعى  المصرى فى تحقيق غايتهم المنشودة بالتفوق ومواصلة مشوارهم الافريقى وبلوغ أقصى الأمال و الطموحات فى هذا المحك الصعب ..

إرسل لصديق

Top