الملعب : الي الجبلاية .. اسألوا "محمد صلاح" واتحادات شمال أفريقيا .. أن كنتم لاتعلمون (طباعة)
الي الجبلاية .. اسألوا "محمد صلاح" واتحادات شمال أفريقيا .. أن كنتم لاتعلمون
آخر تحديث: الخميس 14/03/2019 08:36 م
سمير حسين سمير حسين
استكمالا لمقال الأمس حول عجائب دورى المؤجلات في مصر، فقد لعب ليفربول بالأمس في بطولة أبطال أوروبا وهو تحت ضغط شديد لسابق تعادله مع فريق كبير وعريق هو بايرن ميوينخ الألماني، وهو من الأبطال الكبار، لعب الليفر في الدورى الأحد الماضي، ثم سافر إلى ألمانيا، ولعب الأمس الأربعاء مباراة العودة أمام البايرن، وتمكن من تحقيق التأهل لدور الـ 8 بكل جدارة بثلاثية مقابل هدف، لم يطلب الليفر التأجيل لأنه مسافر في مهمة وطنية، وهو منافس وبقوة على قمة الدورى الإنجليزى، وانظر إلى دور الـ 8 أصبح فيه 4 فرق من 
أنجلترا، ولكن كل الامور تسير بشكل طبيعى، وهناك ايضا فريقان من انجلترا يبحثان عن مقعدى التأهل في الدورى الأوربي لو حدث يصبح هناك 6 من الدورى الإنجليزى في بطولتي أوروبا. 


أسألوا نجمنا الكبير محمد صلاح، كيف تسير منظومة الدورى والكأس وبطولات أخرى، دون صراخ وعويل، وأصوات عالية يخاف منها أهل الجبلاية؟


بل تعالوا إلى دول شقيقة مشابهة لنا وهى دول شمال أفريقيا، تونس والجزائر والمغرب، فهم لهم أندية أكثر منا او مثلنا في بطولتي أندية أفريقيا، أى ينطبق عليهم ما ينطبق علينا، من  بطولتين أفريقيتين في موسم واحد، ومن تأجيل لعب الأمم إلى أخر يونيو، وإلى مشاركتهم في البطولة العربية، والنجم التونسي مرشح للعب في النهائي، ولا نسمع صراخا ولا عويلا!


الدورى المغربي 16 ناديا، أنطلق 25 أغسطس أى بعد الدورى المصرى بـ 26 يوما، وصلوا الأن إلى الجولة 21 ولا يوجد مؤجلات الا للرجاء، له لقاءان، والكل لعب 21 مباراة، وباقي 9 جولات علي نهاية الدورى، وله 4 فرق
تشارك في دور المجموعات في بطولتي أفريقيا.


الدورى التونسي فيه 14 فريقا، وصلوا الي لعب 17 جولة، وباقي 9 جولات علي نهاية الموسم، ولا يوجد الا مباراة واحدة مؤجلة للنجم الساحلي مع فريق عادى، والدورى انطلق 18 أغسطس أى بعد دورى مصر ب 19
يوما، ولديهم 4 فرق في دور المجموعات في بطولتي أندية أفريقيا .


الدورى الجزائرى أنطلق 10 أغسطس أى بعد دورى مصر بـ 11 يوما، يضم 16 ناديا، وصلوا إلى الجولة 23
وحدد الاتحاد الجزائرى جدول المباريات حتي الجولة 25 والتى سوف تلعب من 3 إلى 5 إبريل القادم، وتحديد 
مواعيد المؤجلات، وتحديد مواعيد دور الـ 8 في كأس الجزائر، ويتبقي لهم 5 جولات وتنتهي المسابقة، ولديهم 3
أندية مثلنا تلعب في دور المجموعات في بطولتي أفريقيا، بل الطريف أن كل فريق مصرى معه فريق من الجزائر في مجموعته.


لماذا نحن لدينا كل هذا الكم من المؤجلات؟ وتسمع ان الدورى قد يلغي، او الغاء الكأس! ما السبب ؟ لا تسمع الا أنه موسم كبيس، هل هو كبيس علينا وحدنا؟


نحن لم نخطط ولم نحترف تنظيم البطولتين الدورى والكأس بشكل صحيح، الجبلاية وهي تعلم تمام العلم تغيير بطولات أفريقيا للأندية والأمم، ولنا عضو بارز في الكاف، هو رئيس الجبلاية بنفسه، وهو
أيضا بنفسه وبأعضائه وافق رغم هذا التغييرات علي المشاركة في البطولة العربية وبعدد 5 أندية تقلصوا إلى 4 فقط، وهو بنفسه وافق علي بطولتي السوبر المصرى السعودى، والتي لم يلعب الا سوبر واحد فقط.


ورغم كل هذه المعرفة، ورغم أنه أصبح محترفا أداريا، وتنظيميا، بوجوده عضوًا في الفيفا والكاف والأتحاد العربي، الا أن الأحترافية غابت تماما عند بدء أنطلاق هذا الموسم الكبيس، فقد تم عقد أجتماعا للأندية وحضره رئيس لجنة المسابقات، وطلب من الأندية الموافقة على لعب دورى المجموعتين، لضيق الوقت ورفضت الأندية، وطلب منهم أن يتحملوا اللعب كل 3 أو 4 أيام ووافقوا، وفي خضم ذلك جاء الأتحاد وأتخذ قرارًا غريبًا بدأه هذا الموسم بتقليص عدد اللاعبين في قائمة كل ناد إلى 25 بدلا من 30 ولم يتكلم أحد!! كيف تطلب اللعب كل 3
أو 4 أيام والمشاركة في عدة بطولات وتقلص قائمة اللاعبين؟ وعادوا مع يناير  وقرروا أعادة العدد إلى 30 مرة أخرى، منتهي التخبط في أدارة المسابقة، ولا نعلم متي ستنتهي المسابقة؟


واليوم أعلن عضو الأتحاد البارز المهندس أحمد مجاهد، أن الأتحاد قرر من الموسم القادم ان لا يشارك أى ناد الا في بطولة واحدة فقط! هذا القرار كان الأولي أن يتخذ قبل أنطلاق هذه المسابقة، وليست القادمة، قرارات متأخرة وليست في موعدها المناسب، وأصبحنا لا نعرف متي ينتهي هذا الموسم؟


هل بعد سنة ميلادية كاملة ومعها شهر أو عدة أيام؟ وأعود لعنوان المقال أسألوا محمد صلاح، واسألوا أتحادات شمال أفريقيا، لعل هناك أجابة تفيد،اذا كنا نريد أن نعرف!