الملعب : وزير الرياضة يستقبل أبطال العالم في كرة اليد بمطار القاهرة (طباعة)
وزير الرياضة يستقبل أبطال العالم في كرة اليد بمطار القاهرة
آخر تحديث: الثلاثاء 20/08/2019 11:26 م عبد الرحمن ابو هاشم
استقبل فجر اليوم الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، منتخب مصر لكرة اليد والحاصل على بطولة العالم للناشئين والتي أقيمت بدولة مقدونيا، خلال الفترة من ٦ الي ١٨ أغسطس.


وشهد الاستقبال حضور المهندس هشام نصر رئيس الاتحاد المصري لكرة اليد وأعضاء مجلس إدارة الاتحاد، وحشود جماهيرية غفيرة.


وعبر صبحي عن سعادته الكبيرة بهذا الانجاز الذي عكس التطور التدريجي للعبة كرة اليد، حتى وصلت الي القمة بإعتلائها عرش اللعبة على مستوى العالم في فئة الناشئين.


وقدم وزير الشباب والرياضة التهنئة للسيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية والداعم لشباب مصر في مختلف الالعاب الرياضية، مؤكدا على ان القيادة السياسية، لديها إيمان قوي بأن الرياضة هي أمن قومي وأحد أهم المجالات التي تساهم في رسم ثقافة المجتمع والمساهمة في تحقيق التنمية الشاملة، لافتا الي أن إستراتيجية وزارة الشباب والرياضة والمنبثقة من إستراتيجية بناء الإنسان المصري، ورؤية مصر ٢٠٣٠، تؤكد على الخطط الطموحة للحكومة برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي  التي تستهدف إعداد أجيال في مختلف الالعاب لتكون الركائز الأساسية المستقبلية لقوام المنتخبات الوطنية، من خلال المشاريع القومية التي تستهدف إكتشاف الموهوبين في عدد من الالعاب الرياضية سواء الفردية أو الجماعية .


وصف وزير الشباب والرياضة منظومة كرة اليد المصرية بالمنظومة المتكاملة، والتي تعمل وفق إستراتيجية واضحة تهدف إلي إعداد أجيال متميزة في اللعبة، وتعتمد على العمل الدائم والمستمر من خلال توسيع قاعدة المنافسة، وإيجاد مواهب لإعدادها لتكون نواة للمنتخبات الوطنية بمختلف أعمارها السنية. 


واختتم الدكتور أشرف صبحي بأن الوزارة لن تبخل بأي دعم مادي ومعنوي لأبطال العالم في كرة اليد مؤكدا على أن المكافأة التي سيتم صرفها ستليق بحجم الانجاز الكبير الذي تحقق.


يذكر أن منتخبنا الوطني كان قد  استهل لقاءاته في البطولة بالفوز على نظيره السويدي بنتيجة 32 - 29، قبل أن يخسر من فرنسا بنتيجة 32 - 28، ثم فاز على نظيره التايواني بنتيجة 36 - 25، واكتسح منتخبنا نظيره الكندي بنتيجة 47 - 20، فيما كان الفوز الأخير بدور المجموعات على المنتخب المجري بنتيجة 31 - 24، وتخطى منتخبنا الوطني عقبة نظيره السلوفيني بنتيجة 30 - 23 في ربع النهائي، وفاز على المنتخب الأيسلندي في دور الـ8 بنتيجة 35 - 31، وكذلك الفوز على المنتخب البرتغالي بنتيجة ٤١/٣٦، ثم التغلب على المنتخب الألماني في نهائي تاريخى بنتيجة ٣٢/٢٨ ليصبح أول فريق غير اوروبى يحرز لقب بطولة كأس العالم لكرة اليد للناشئين.