أحد مواقع مجموعة وشوشة الإعلامية

رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
رئيس التحرير
محمد القاضي
عادل عطية
عادل عطية

مواجهات حاسمة

الجمعة 24/يناير/2020 - 03:11 م
تخوض الأندية المصرية أختبارات مهمة وشرسه على المستويين الافريقى والعربي خلال تلك الفترة .. حيث يستقبل الزمالك نادى مازيمبى الكونغولى اليوم على ملعب السلام .. بينما يلاقى الاهلى شقيقه التونسى النجم الساحلى على نفس الملعب يوم الاحد المقبل  ... ويرفع القطبان المصريان شعار لابديل عن الفوز .. القطب الأبيض له  دوافعه الكبيرة والقوية بشان التفوق .. فالزمالك يحتاج الفوز بالنقاط الثلاث لتعويض هزيمته الثقيلة فى لقاء الذهاب ومزاحمة مازيمبى القوى على صدارة المجموعة الأولى وهو الامر الذى سيوفر لجماهيره كثيرا من الثقة ونسبة من الاطمئنان فى قدرة فريقه على مواصله المشوار والتأهل الى ما بعد المجموعات.


أما المارد الاحمر يسعى لتحقيق الفوز لضرب عصفورين بحجر واحد  الاول التقدم خطوة هامة نحو التأهل للدور التالى وتصدر المجموعة الثانية بشكل مؤقت انتظارا لمباراته فى الجولة القادمة والاخيرة امام الهلال السودانى  والثانى لرد اعتباره بعد خسارته بالجولة الاولى بهدف للاشئ .. ومن المؤكد أن نجوم القلعة الحمراء لديهم القدرة البدنية والامانات المهارية المتميزة فى ظل القيادة القنية الواعية والناجحة للسويسرى فايلر على تحقيق الهدف الذى يتطلعون اليه .. 


كما أن المؤازرة والمساندة الجماهيرية الكبيرة ستكون لها دور فعال ومؤثر للتفوق وحصد نقاط المباراة الثلاثة .. وتأتى مواجهات فريقى المصرى وبيراميدز فى الجولة قبل الاخيرة فى الكونفدرالية الافريقية  يوم الاحد المقبل أمام كل من إف سي نواذيبو بطل موريتانيا و إينوجو رينجرز النيجيري ، فهى  تعد سهلة  وفى المتناول بعد النتائج الايجابية التى حققوها على الفريقين فى لقاءات الذهاب  ، فالوافد الجديد ضمن التأهل للدور التالى بينما ابناء بورسعيد يحتاجون نقطة واحدة على اقل تقدير للصعود الى المرحلة التالية .. وما يحدث فى البطولتين  الأفريقيتين ينعكس على المسابقة العربية القوية ذات الجوائز والمكافأت المجزية ويشارك فيها الفريقان العريقان الاتحاد والاسماعيلى وبينهما صراع رياضى شرس يود كل منهما انهائه لصالحه الدروايش يسعون لتأكيد تفوقهم فى المباراة الاولى وزعيم الثغر يأمل فى رد الاعتبار وتحقيق الفوز بنتيجة تسمح له بالمرور للدور قبل النهائى .. 


ولعل  الساعات والايام القليلة القادمة ستسفر عن مفاجأت ومفارقات نتمنى ان تكون لصالح السفراء المصريين وليذهب جميعهم الى النهائيات  لإسعاد الجماهير الرياضية المصرية التى تشتاق للفرحة وترنو للسعادة .. وانا لمنتظرون.. 

إرسل لصديق

Top